الارشيف / علوم وتكنولوجيا

دراسة تؤكد: لُب الأرض يتوقف عن الدوران ويغير اتجاهه

الشارقة - اميمة ياسر -   

كشفت دراسة جديدة نشرت في مجلة "nature" أن اللب الداخلي للأرض "توقف عن الدوران تدريجيًا"، مشيرة إلى أن ذلك الدوران قد ينعكس.

ووفقاً لما نقله موقع "القاهرة 24"، فقد صرح يانج وسونج، عالم الزلازل في جامعة بكين، بأن اللب الداخلي لكوكب الأرض توقف عن الدوران بسرعة منذ عام 2009، مشيرًا إلى أنه حدث تغيير في نقاط مختلفة حول العالم، وتلك الظاهرة مرتبطة بالكوكب بشكل عام، وليست مجرد تغييرعلى سطح اللب الداخلي.

ولفتت البيانات إلى أن النواة الداخلية لكوكب الأرض قد تكون في طور التحول نحو الدوران بشكل عكسي، وإن حدث ذلك سيؤثر على القوى المغناطيسية وقوى الجاذبية التي تحرك اللب الداخلي، وقد تربط هذه التغييرات باللب الداخلي بظواهر جيوفيزيائية أوسع، مثل الزيادة أو النقصان في طول اليوم على الأرض.

وأشار الموقع إلى أن الباحثون اكتشفوا اللب الداخلي أو نواة كوكب الأرض في عام 1936، بعد دراسة كيفية انتقال الموجات الزلزالية من الزلازل عبر الكوكب، وتوصل العلماء إلى أن نواة الكوكب، التي يبلغ عرضها حوالي 7000 كيلومتر، تتكون من مركز صلب، مصنوع في الغالب من الحديد، داخل قشرة من الحديد السائل وعناصر أخرى.

ويفصل اللب الخارجي السائل، اللب الداخلي للأرض، أي الطبقة التي تقع خلف اللب الخارجي مباشرة،  والذي يبلغ عرضه 2400 كيلومتر، وكان اللب الداخلي للأرض يدور بوتيرة خاصة، فمنذ ستينات القرن الماضي، كان اللب الداخلي يدور بشكل أسرع من غلاف الكوكب.

قد تقرأ أيضا