لايف ستايل

توزيع وجبات وإطعام أطفال بأوغندا على روح منال المزين.. «كانت تعتبر معرض الكتاب بيتها»

  • 1/5
  • 2/5
  • 3/5
  • 4/5
  • 5/5

القاهرة - سمر حسين - علاقات و مجتمع

صدقات جارية على روح الكاتبة منال المزين

رحيلها المفاجئ لمس القلوب وفجع له من كان على علاقة وصلة كبيرة معها، إذ كانت تتمتع بخلق كريم، وخفة دم حاضرة خاصة خلال مشاركتها وتواجدها في معرض القاهرة للكتاب كل عام، إلا إنها تغيبت عنه للمرة الأولى بعد انتقالها للرفيق الأعلى، هكذا كانت الكاتبة الشابة منال المزين، مديرة دار«ليان» للنشر والتوزيع، إذ حرص القائمون على تنظيم المعرض على تقديم صدقات جارية على روحها.

تحدث فتحي المزين، المدير العام لدار«ليان» للنشروالتوزيع، رئيس مجلس إدارة مؤسسة «حلقة وصل»، عن كواليس الصدقة الجارية على روح الكاتبة منال المزين، التي كانت تجمعه صلة قرابة به فكانت ابنة شقيقته، إذ قال لـ«هن»: «منال رحلت في سن صغيرة، 30 عاما، رحيلها صدم الكثير من الأشخاص، وهناك ماراثون للخير على روحها، وتم عمل أكثر من 57 عمرة على روحها، وتجهيز العرائس في مصر وإطعام الفقراء والمساكين، بخلاف توزيع نحو 100 شنطة غذائية بقرية «دمنكة» في محافظة كفر الشيخ، بخلاف توزيع نحو 500 وجبة على الفقراء، كما تم ذبح نحو 5 خرفان في أوغندا على روحها».

9f4f563779.jpg

bdb5701ead.jpg

الصدقات الجارية على روح الكاتبة المتوفاة منال المزين، لم تقف على هذا الحد، فقد استغل القائمون على معرض القاهرة للكتاب لعام2023، لاستمرار الدعوات وأعمال الخير على روحها، إذ تابع«المزين»: «سيتم عمل 150 ساندوتش من الكفتة والبانيه، صدقة جارية وإطعام على روحها بجانب أطباق حلويات شرقية وفواكه على الشباب الذين يقفون أمام أجنحة دار النشر، وليس على العمال أو الناشرين، خاصة مع ارتفاع الأسعار، كما سيتم توزيع «بونبوني» التي يتم توزيعها كل عام للضيوف والقراء».

994f31c646.jpg

توزيع وجبات وهدايا صدقة جارية

كانت الشابة الراحلة تعتبر معرض القاهرة للكتاب بيتها الثاني، فهو أشبه بعرس الثقافة المصرية، كانت تملؤه بروحها ووجهها البشوش الذي يستقبل القراء في حُب مع تقديم الهدايا الخاصة لهم، متابعًا: «كانت بتحب المعرض والحالة الموجودة فيه، قولنا نستثمر المعرض لدعم مؤسسة حلقة وصل اللي كانت هي أمين الصندوق العام خلاله، قولنا البديل يكون في حالة إطعام خلال أيام المعرض، لدعم الشباب المتواجدين في الأجنحة وتوفيرا لنفقاتهم، بجوار البونبوني اللي كانت بتجيبه كل سنة والحلويات الشرقية».

3f163892ac.jpg

قد تقرأ أيضا